غسانم مخيب: الاصلاح الانتخابي مشروع دائم ومقترحات تعزز هذا الاصلاح
معاينة مسرح الجريمة
دور المسرح فيالتغيير
غضب وضغط شعبي
ارتفاع نسبة الطلاق
خدمة الحسين شرف
وفي الاستقلال رجال لم ينصفهم التاريخ
خيارات الاطفال
بوحُ آيه
اعلان عارف يونس 2
مدينة الحب
فن رفيع يرسم قيمًا شعبية
حكية السجان
روح الذاكرة والحضارة مزاد علني ثالث
تاريخ الفن
تسعون عاما من الدمقراطية
أنصار كل الحكاية
مزاد علني اول في قرية الساحه التراثيه
نواثض المذهب التكفيري من القرآن والسنّة
غاب تاركا وراءه ثمار جهوده وعظمة ابداعه
ولنا أرواح عالية
تلغراف على ضفاف نهر النيل الازرق
جمعية عطاء بلا حدود في ماراتون بيروت
الطبيعه القانونيه لحق الانتخاب
التزكية في الانتخابات
أصعبُ قصّةٍ كتبتها في حياتي
الحرية الجنسية
مكتبة جامعة الخرطوم الرقميّة
الشاعر علي أنور نجم
تلغراف في الخاطر
حين تلتقي الحضارات
العائدون من كاليدونيا الجديدة
غالبًا ما تكون بيوتنا مصدرًا للتلوّث
التغطية الإخبارية
أمي صنعتني
ab3aad news
ما بين الترشح والسجود
الطلاب اللبنانيون في فرنسا
نحو مجلس بلدي ناجح
لمسة وفاء وتكريم للموسيقار الجزائري
سيتم تنزيل المواد لاحقاً.
إلى أمي إلى روح الكون في عيد الأم
إلى أمي	 إلى روح الكون في عيد الأم

 

إلى أمي

إلى روح الكون

في "عيد الأم"

 

كلمات: جعفر عقيل

قالَ أحدُ الحكماءِ... تبدأُ تربيةُ الطفلِ قبلَ ولادتِهِ بعشرينَ عاماً... لماذا وكيفَ يكونُ ذلك، عقلاً ومنطقاً؟!

إنها الامُ... تصنعُ المستقبلَ بلام الأملِ الذي يُشرقُ في القلوبِ الندية فتكبرُ وتتألقُ على عينها وهي تذوب عطاءً في ذاتِ هذه القلوبِ  حباً وتحناناً وخُلقاً وعلماً.

وعلى هذهِ الطريقِ الطويلةِ  المعبدةِ بالألمِ تسابقُ الأحلامَ لتبنيَ بشقَائِها ونصبها بيوتَ الراحةِ والطمأنينةِ لفلذاتِ الكبدِ فتأنسَ روحاً وتطمئنَ نفساً... وفي الطريقِ وعورةُ المسلكِ تكابدُها بوجعِ المنزلِ ومعاناة العملِ وتظلُ كوردةٍ تفوحُ عِطرًا وتفيضُ عبيرًا رغمَ الجراح...

أيُّ عالمٍ هي هذه التي تُشرقُ كالشمسِ لتنشرَ الدفءَ في الأرجاء وكالقمرِ تسامِرُ أطفالها كنجومِ الليلِ، لا وجودَ للراحةِ في قاموسِها المحيطِ بالدنيا وما فيها، لا يومَ واحدًا لها، بل هي الزمنُ كلُّهُ والأيامُ كلُّها والسنونُ كلُها، أرادوهُ يوماً ليمنوا عليها إكرامَهم وتقديرهم، وما عرَفوا أنها كرامةُ الحياةِ وعنفوانُ النفوسِ وإباء الهامات، قالوا وقالوا وقالوا وما قرأوا إلاَّ بِضعةَ حروفٍ في كتابها الذي لا حدودَ ولا إنتهاء لفهارسِه اللامعدودة.

لقد زادَها الألمُ تألقاً في مسيرةِ الكواكبِ السيارةِ التي لا تهدأُ ولا تستكين... وبغير ذلك هي مجردُ بشرٍ معدودٍ بواحدٍ محدود بعدد.

ولذلك فإن كان للحياة طعمٌ فهي طعمهُ وإن كان للكونِ جمالُ المنظرِ وروعةُ المشهدِ فهي الجمالُ كلّهُ تضفيهِ عليه من لطافتها، من أنوثتها، من حنانها، ورقتها ونغمِ موسيقاها الساحرة.

طوعاً لإرادة الذين أعلنوهُ عيداً وكلُّ الأيامِ أعيادُها نتسللُ إلى عميقِ فؤادِها الشاسعِ في مدى مساحةِ الأرضِ والسماءِ لنستعيرَ بعضاً من حبٍّ وبعضاً من حنانٍ وبعضاً من جمال فنسكبها حبراً وألواناً في ريشةِ مبدعٍ ليخطها لوحة بلا نظير ويرسمها صورةً بلا مثيل، كلٌّ العيونِ تجحظُ في حضرةِ الروعةِ والإبداع... وكلُّ العقول تُذهلها المعاني والفِكرُ الموحيةُ من لدن الوحي...

لا تليقُ الهديةُ هذه المأخوذةُ عنوةَ عشقٍ وهيامٍ إلا بك أُماه .. لا شعرًا قلتُ ولا نثرًا كتبتُ... هي رذاذٌ من نبعكِ الفياضِ منك وإليكِ، أخذتُها منهُ وأعيدُها إليك فلا منةَ ولا جميل وأنتِ المنةُ وأنتِ الجمالُ... دعيني أُقبّلُ أعتابَ البيوتِ الممهورةِ بقدميكِ أماه... وتلكَ الرمالُ المنثورةُ في ساحاتِ الخيرِ وذلك الترابُ المقدسُ براحتيك، حذارِ أن تطلقي ذرّاتِ حباتهما في الهواءِ لأنها ستترُكنا وتغادرنا إلى السماءِ ونبقى أُسارىَ الوجدِ والعذابِ، وتموتُ الأرضُ ويفنى الكونُ لأنكِ سرُّ الحياةِ وسِرُّ البقاء.

ولأنَّ الطفولةَ بيتُ شعرٍ في ديوانكِ الكبير سنتلوهُ نغمَ وترٍ بلحنٍ في سمفونيةٍ طويلةٍ هي أنتِ حيثُ ينتظرُ الملهمون والعاشقون والولهونُ يصيخونَ السمعَ إلى كلِّ ألحانِ الرومانسيةِ وابداعاتِ الروحِ...

أماه.. يا روح الكون سلامٌ عليكِ "ويسألونكَ عن الروحِ قلِّ  الروحُ من أمرِ ربي وما أوتيتم منِ العلم إلا قليلاً".

Comments التعليقات
كل التعليقات تعكس آراء الزوار فقط،
والموقع ليس مسؤولا عن ذلك.
عدد التعليقات: 0
لا يوجد أي تعليق، كن الأول و ضع تعليقك الان.
مقالات ذات صلة
  • لوحة فنية  19 اقتراحًا لحياة سعيدة     الكاتب: د. عبد الرحمن الخالدي

    02-Feb-2017قبل عامين دخلت عيادة طبيب مشهور في مومباي في الهند... وبعد ساعتين من الانتظار أخبرني السكرتير أنه لن يحضر بسبب ضغط العمليات.. غضبت لدرجة فكرت بسرقة اللوحة التي نالت إعجابي في غرفة الانتظار (ولكنني استهديت بالله وأخذت لها صورة بالجوال) ... لم تكن لوحة فنية أو صورة فوتوغرافية بل نصائح كتبت باللغة الإنجليزية تحت عنوان: 19 اقتراحاً للنجاح (وفضلت ترجمتها إلى 19 نصيحة لحياة سعيدة). تفاصيل

  • الرمان  الفوائد الصحية للرمان

    17-Feb-2017يمنح تناول الرمان العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وتشمل هذه الفوائد ما يلي: - النشاط المضاد للأكسدة: يحتوي الرمان على مضادات أكسدة تعمل بنسبة كبيرة على محاربة أمراض السرطان، وأمراض القلب، والشرايين، والأمراض الالتهابية وغيرها، وقد تبيّن أنّ عصير الرمان يقلّل من تنشيط المواد المسرطنة ويحمي الخلايا، وله تأثيرات وقائية من أمراض القلب والأوعية الدموية تشمل خفض الكولسترول الكليّ والكولسترول السيء وضغط الدم وغيرها. تفاصيل

مكتبة الصور
إشتركْ في القائمة البريدية
إرسال دعوة الى صديق
Click To Switch The Display...